الجمعة 20 شعبان / 26 أبريل 2019
07:12 ص بتوقيت الدوحة

قطر والعالم

الأفضل والفائز هويتنا القطرية

الأفضل والفائز  هويتنا القطرية
الأفضل والفائز هويتنا القطرية
الأفضل هويتنا، لقد حقق منتخبنا الوطني، تفوقاً غير مسبوق بوصولهم لنهائي كأس آسيا 2019، مبارك تفوقك يا وطني، مبارك عطاؤك يا وطني، مبارك حب شعبك وحب الناس، لقد عبر صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر،عن فخره وسعادته، بهذا الإنجاز خلال لقاءاته الرسمية في زيارته لكوريا واليابان وأشاد بالإنجاز، معبراً بكلماته عن أمنياته للفريق بالتوفيق في المباراة القادمة، وعن ثقته وثقة الناس في اللاعبين بأنهم سيؤدون ما عليهم، فقال «كلنا راضين كل الرضا عن الفريق والمكانة التي وصل إليها»، لقد أشار سموه في هذه الكلمات إلى فخره بما أثبته المنتخب القطري، ولو أنه ينتظر منهم الأفضل في تحقيق الفوز، إلا أنه أشاد بما تحقق من إنجاز، وأكد لهم علمه بعملهم لتحقيق الأفضل، فوجه كلمات التقدير على ما قدموا، بغض النظر عن النتيجة، وأن روح التحدي العالية التي أظهرها الفريق، وروح الإصرار على الفوز، وقدرة النفس القطرية على «تطويع الصعايب» تقدم دليلاً جديداً وكبيراً على بلورة الهوية الوطنية، التي تضع الحد الأدنى لكل شيء أفضل، ويبقى الاعتماد على الله للتوفيق.. شكراً منتخبنا الوطني، شكراً لك يا وطني أنك صنعت جيلاً مثل هذا المنتخب، شكراً لك يا وطني أنك اهتممت بالمواطن قبل الوطن، فالمواطن الصالح هو الذي يجعل الوطن الأول، الوطن هو الذي يفكر بفكر استراتيجي لتظهر نتائجه اليوم، إنهم براعم أسباير، براعم قطر، الشباب الواعد، شكراً لقائدنا، الذي بث الحماس في نفوس الفريق من وراء البحار، كان بقلبه حاضراً في قلوب جميع من حضر المباراة ومن لم يحضرها، تبقى قطر ويبقى كل من يمثل قطر، هو الأفضل، ليستحق منتخبنا على إنجازه قطري والنعم! ولمزيد من الإنجاز يا وطني. فأوطاننا تستحق الأفضل، هي رؤية أميرنا حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ستكون رسالة للعالم جميعاً.. قطر تستحق الأفضل، والأفضل للجميع.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.