الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
04:52 ص بتوقيت الدوحة

خلال محاضرة مفتوحة لاستكشاف دور التكنولوجيا في تغيير مشهد الرعاية الصحية

مؤسسة قطر تستضيف المبتكر العالمي روني زايجر

الدوحة - العرب

الأحد، 11 نوفمبر 2018
مؤسسة قطر تستضيف المبتكر العالمي روني زايجر
مؤسسة قطر تستضيف المبتكر العالمي روني زايجر
يشارك الدكتور روني زايجر -خبير استراتيجيات الرعاية الصحية بـ «جوجل» سابقاً- في سلسلة محاضرات المدينة التعليمية التي تنظمها مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، حيث يُلقي الضوء على دور التكنولوجيا في تعزيز الرعاية الصحية وتطويرها نحو مراحل متقدّمة. وتشكّل هذه المحاضرة فرصة لنقاش مفتوح؛ يهدف إلى تبادل المعارف، والاطلاع على التجارب القيّمة المتعلقة بدور التكنولوجيا في تغيير مشهد الرعاية الصحية.
تهدف المحاضرة -التي تأتي في إطار سلسلة محاضرات المدينة التعليمية- إلى توفير منصة للشباب، من أجل تحفيزهم على تبنّي ثقافة التعلّم مدى الحياة، وإتاحة الفرصة لهم للانخراط في حوارات بناءة، ونقاشات هادفة، واللقاء بنخبة من قادة الفكر والخبراء في مجالات متنوعة، وذلك من خلال استضافة أبرز المتحدثين محلياً وعالمياً، كما تهدف هذه السلسلة إلى إيجاد منصات تفاعلية لإطلاق الحوارات الهادفة حول قضايا متنوعة، إضافةً إلى إشراك جميع أفراد المجتمع في التعبير عن وجهات نظرهم بشأن القضايا والتحديات التي تهمّ العالم.
تُنظم المحاضرة تحت عنوان: «كيف تغير التكنولوجيا مشهد الرعاية الصحية؟»، يوم الثلاثاء المقبل الموافق 13 نوفمبر 2018، من الساعة 4 عصراً إلى 5 مساءً، في مكتبة قطر الوطنية، تليها جلسة أسئلة وأجوبة، والدعوة مفتوحة للجميع دون تسجيل مسبق.
وقاد الدكتور زايجر خلال فترة عمله في «جوجل»، العديد من المشروعات، من بينها نظام «جوجل» لتوجهات الإنفلونزا في أكثر من 25 بلداً، ومحرك البحث عن الأعراض المرضية. ويعدّ الدكتور روني زايجر خبيراً في استراتيجيات الرعاية الصحية في «جوجل» سابقاً، والمؤسس المشارك لمشروع «مرضى أذكياء» في عام 2012، وهو مجتمع عبر الإنترنت يتشارك فيه المرضى ومقدمو الرعاية الصحية تجاربهم وخبراتهم حول العلاجات الطبية وعلوم الصحة، ومدى ارتباطها بظروفهم ونمط حياتهم.
وفي هذا السياق، قالت السيدة ميان زبيب، الرئيسة التنفيذية للاتصال في مؤسسة قطر: «نسعى من خلال سلسلة محاضرات المدينة التعليمية إلى تشجع جميع أفراد المجتمع على الانخراط في حوارات ونقاشات بنّاءة، وتحفيزهم على تبادل الخبرات ومشاركة وجهات النظر المختلفة، وذلك في إطار تمكينهم من تعزيز معارفهم في مختلف المجالات، عبر استضافة أبرز المتحدثين محلياً وعالمياً، لطرح أفكارهم وتصوراتهم».
وأضافت: «تعكس سلسلة محاضرات المدينة التعليمية، التزامنا في مؤسسة قطر بتوفير منصات معرفية تتُيح لجميع أفراد المجتمع فرص التعلّم مدى الحياة المستمرة، وتعزيز المشاركة المجتمعية في مواضيع تهمّ المجتمع المحلي، بما يُساهم في إرساء دعائم مجتمع قوي وأكثر تماسكاً، وفتح آفاق جديدة عالمية».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.