الثلاثاء 12 رجب / 19 مارس 2019
07:08 ص بتوقيت الدوحة

الأمير الوالد وصاحبة السمو يشهدان ختام «لونجين» العالمية

389

عبد الرحمن جبرة

الأحد، 11 نوفمبر 2018
الأمير الوالد وصاحبة السمو يشهدان ختام «لونجين» العالمية
الأمير الوالد وصاحبة السمو يشهدان ختام «لونجين» العالمية
شهد صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، أمس في الشقب، المنافسات الختامية للنسخة 13 من جولات «لونجين» العالمية لقفز الحواجز، وتوّجت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر الفائزين بمنافسة الجائزة الكبرى، حيث توّجت البريطاني بن ماهر بالميدالية الذهبية، كما توّجت الفائزين الثلاثة الأوائل في ترتيب أبطال العالم، حيث توّجت الفارس نفسه بالميدالية الذهبية، بعدما جمع 295 نقطة، وحضر المنافسات سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، ويان توبس رئيس «جلوبال تور»، ونائب الرئيس التنفيذي لشركة «لونجين»، وعدد من مسؤولي رياضة الفروسية وجمهور كبير.
وفاز بن ماهر بلقب الجائزة الكبرى للمرة الخامسة في نسخة هذا العام من البطولة، علماً بأن البريطاني فاز أمس كذلك مع فريق «لندن نايتس» بلقب دوري الأبطال «منافسة الفرق»، وحقق البريطاني لقب الجائزة الكبرى أمس، في الجولة التي أقيمت على ارتفاع 160 سم، مع جولة تمايز وفيها حقق بن ماهر زمناً بلغ 35:50 ثانية، وحل في المركز الثاني الفارس السويدي بيتر فريدريشن 36:34 ثانية، وأكمل الهولندي هاري سمولدرز منصة التتويج بـ 36:94 ثانية.
وفي ترتيب أبطال العالم، جاء خلف بن ماهر المتصدر، الهولندي هاري سمولدرز بـ 252 نقطة، تلاه البلجيكي نيكولا فيلا بيرتس بـ 238 نقطة.

«الدوحة فرسان قطر» في المركز الخامس
16 فريقاً تتأهل لجولة «البلاي أوف» ببراغ

حقق فريق «لندن نايتس» المركز الأول في دوري الأبطال «منافسة الفرق في جولات لونجين العالمية»، وأُقيمت منافسات الفرق على ارتفاعات تراوحت بين 155 سم و160 سم، وتكوّن الفريق من الفارسين نيكولا فيلابيرتس وبن ماهر، وحقق الأول زمناً بلغ 74.36 ثانية، بينما حقق بن ماهر 70.33 ثانية، وحصل الفريق على جائزة مالية قدرها 32908 يورو.
وحل في المركز الثاني فريق «ميامي سيلتكس»، وحققت له الفارسة الأميركية جيسيكا سبرنغستين 72.86 ثانية، ومايكل دوفي 77.40 ثانية، وحصل الفريق على جائزة مالية قدرها 27423 يورو.
وحل في المركز الثالث فريق «روما جلادييترز» عندما حقق الفارس لورينزو دي لوكا 74.17 ثانية والفارسية الأميركية لاورا كروت 74.46 ثانية، وحصل الفريق على 23035 يورو.
وقد احتل فريق «الدوحة فرسان قطر» المركز الخامس بعدما حقق له الفارس مايكل ويتاكير 77.34 ثانية، وحقق الفارس باسم حسن 74.17 ثانية، ونال الفريق 18647 يورو.
يُذكر أن 19 فريقاً شاركت في منافسات جولة الدوحة، وقد تأهل 16 منها لجولة «البلاي أوف» المقامة في العاصمة التشيكية براغ الشهر المقبل، وهناك سيحصل الفريق الفائز بالمركز الأول على 3 ملايين يورو.
وبحلوله خامساً، يكون فريق «الدوحة فرسان قطر» ضمن التأهل لـ «البلاي أوف»، لكنه فقد فرصة التأهل المباشر لنصف نهائي «البلاي أوف»، وذلك بفارق 5 ثوانٍ تقريباً عن فريق «شنغهاي سوانز»، حيث تتأهل الفرق الأربعة الأولى في جولة الدوحة إلى نصف نهائي «البلاي أوف».

شكر الأمير الوالد وصاحبة السمو لدعمهما الفروسية
حمد العطية.. من المستشفى إلى الشقب

تقدّم حمد بن عبدالرحمن العطية -رئيس الاتحادين القطري والآسيوي للفروسية والخماسي الحديث- بالشكر إلى صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، على حضورهما ختام الجولة ودعمهما البطولة. وأضاف: «الشكر موصول إلى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية؛ لدعمه المتواصل وتوجيهاته السديدة التي تساعدنا على مواصلة العمل والوصول إلى ما نصبو إليه بشكل مستمر».
وعن البطولة، قال العطية: «الحضور الجماهيري كان كبيراً؛ الأمر الذي انعكس على أداء الفرسان؛ لأنهم اعتادوا خوض منافسات الأبطال في ميادين ممتلئة بالجماهير في مختلف الجولات حول العالم. وأيضاً فإن إقامة الجولة الثالثة من (هذاب) على هامش الجولة فيها فائدة كبيرة لفرساننا الصاعدين».
وحضر العطية منافسات أمس رغم تعرّضه لوعكة صحية ألزمته مستشفى حمد منذ أيام، وقد جاء إلى الشقب أمس بعدما حصل على إذن طبي بمغادرة المستشفى لعدة ساعات، وقد عاد إليها عقب مراسم التتويج.
و«العرب» تتمنى له الشفاء العاجل والعودة لممارسة مهامه قريباً.

العمادي بطلاً لجولتي «هذاب»

حصد الفارس خالد محمد العمادي لقبي الجولتين الكبرى والمفتوحة، ضمن الجولة الثالثة لجولات قطر المحلية للفروسية (بطولة هذاب)، التي أقيمت في الشقب أمس، على هامش الجولة الختامية للونجين العالمية.
حيث تُوّج العمادي بلقب الجولة الكبرى التي أقيمت على ارتفاعات تتراوح بين 130 سم و145 سم مع جولة تمايز، وحقق زمناً بلغ 41.09 ثانية. وحلّت الفارسة الفرنسية سيرين شريف في المركز الثاني بـ (42.43 ثانية)، تلاها الفارس محمد سعيد حيدان (42.56 ثانية) وثلاثتهم من دون أخطاء.
وتحقق اللقب الثاني للعمادي في الجولة المفتوحة التي أقيمت على ارتفاعات تتراوح بين 115 سم و125 سم، وحقق زمناً بلغ 56.88 ثانية. وحلّ الفارس غانم ناصر القاضي في المركز الثاني (58.05 ثانية)، وأكمل الفارس عبدالله علي العجيل منصة التتويج بزمن بلغ 59.99 ثانية. وشارك في الجولة عدد من الفرسان والفارسات من غير المواطنين، هم: الأردنية منى محمد حمودي، والمغربي أشرف والا، والكندي رامي يونس.

الرميحي: فريق كبير وراء النجاح
بطل العالم سعيد بلقب البطولة والجائزة الكبرى

عبّر علي بن يوسف الرميحي -مدير البطولة- عن فخره باستضافة الشقب نهائي «لونجين». وقال في المؤتمر الصحافي عقب الختام: «نشعر بالفخر لاحتضان الشقب آخر جولة من جولات أفضل بطولة على مستوى العالم، ونأمل استمرار النجاح في النسخ المقبلة». وقال مدير البطولة إن النجاح الذي تحقق ساهم فيه فريق عمل بذل مجهوداً كبيراً حتى تخرج البطولة بهذا الشكل المميز الذي يليق بالبطولات التي ينتظرها العالم دائماً من دولة قطر.
من ناحيته، مدح يان توبس -رئيس البطولة- الحضور الجماهيري الكبير، وقال إن الجماهير التي تحضر جولة الدوحة تزداد عاماً بعد آخر. وقال يان توبس: «رغم أن الملعب كبير جداً في الشقب، فإن الحضور الجماهيري كان مميزاً وظاهراً بشكل جيد، وهو أمر يدعو إلى السعادة؛ لأنه يعكس مستوى الوعي الجماهيري برياضة الفروسية».
من جهته، عبّر بن ماهر -بطل الجائزة الكبرى والبطولة- عن سعادته بالفوز الغالي الذي حققه. مشيراً إلى الروح المميزة التي يتميز بها فريقه الذي يُعدّ من أصغر الفرق، بالإضافة إلى الأداء الجماعي والشراكة في اتخاذ القرار، وهي أمور ساهمت في تحقيق الانتصار. وفاز الفارس البريطاني بلقبي البطولة والجائزة الكبرى أمس، بالإضافة إلى فوزه مع فريقه «لندن نايتس» بالمركز الأول في منافسات الفرق.

الكبيسي وعبيد يتصدران «فرسان المستقبل»

أُقيمت منافستان ببطولة هذاب لفرسان المستقبل. ففي المنافسة التي أُقيمت على ارتفاعات تتراوح بين 85 سم و100 سم، حقق الفارس سعود عبدالله الكبيسي المركز الأول، وحل الفارس الشيخ خالد بن علي آل ثاني في المركز الثاني، وأكمل الفارس سلطان ناصر البدر منصة التتويج.
وفي المنافسة الثانية التي أُقيمت على ارتفاعات تراوحت بين 70 سم و85 سم، حل في المركز الأول الفارس فهد عبدالكريم عبيد، وجاء في المركز الثاني الفارس عبدالهادي صلاح اليافعي، وأكمل الفارس أحمد جاسم السويدي منصة التتويج بحلوله ثالثاً. وتوّج الفائزين بدر بن محمد الدرويش أمين السر العام باتحاد الفروسية والخماسي الحديث.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.