الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
12:26 ص بتوقيت الدوحة

ميدل إيست آي : لماذا يدافع نتنياهو عن ولي العهد السعودي؟

159

ترجمة - العرب

الأحد، 04 نوفمبر 2018
ميدل إيست آي : لماذا يدافع نتنياهو عن ولي العهد السعودي؟
ميدل إيست آي : لماذا يدافع نتنياهو عن ولي العهد السعودي؟
في موقع «ميدل إيست آي» البريطاني، يقول ريتشارد سيلفرشتاين إنه على مدار الشهر الماضي، وبينما كانت الحكومات ووسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم تقرع طبول الصدمة والفزع إثر مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، كان كل ما يمكن سماعه حول الموضوع من إسرائيل أصواتاً خافتة، مشيراً إلى أن الكاتب الإسرائيلي بن كسبيت قال إن قيادة بلاده تتجنب الموضوع وكأنه الطاعون.

أضاف: «يبدو أنه لا يوجد سياسي إسرائيلي يريد أن يقول أي شيء حول هذه القضية خوفاً من الإساءة إلى الشريك العربي الأحدث للبلاد، وهو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الذي لا بد أن يكون هو من يصدر أوامر بقتل شخصية بارزة مثل خاشقجي، وفقاً لكثير من المحللين».

وتابع سيلفرشتيان: «ثم جاء يوم الجمعة ليقدم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أخيراً وجهة نظره حول قضية خاشقجي، قائلاً إنه يجب التعامل معها، ولكن ليس على حساب استقرار المملكة العربية السعودية والحرب ضد إيران».

وأوضح الكاتب أن بن سلمان المحور الرئيسي العربي لصفقة ترمب-نتنياهو، التي يطلق عليها «صفقة القرن»، والتي من المفترض أن تحل أخيراً الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقال إن اتفاقية سلام تخدم الإسرائيليين أمر يأتي مرة واحدة في العمر، لذا يدرك نتنياهو أن الخوض في قضية مقتل خاشقجي آخر شيء يريد القيام به. وأوضح الكاتب أن هناك أيضاً مصالح اقتصادية ضخمة على المحك، فنتيجة لتدفئة العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج المختلفة، وقعت شركات مراقبة عسكرية إسرائيلية عقوداً بمليارات الدولارات. وتقوم الطائرات المليئة بالاستشاريين والمدربين والأسلحة ومعدات المراقبة المتطورة بجولات أسبوعية بين تل أبيب وعواصم خليجية.

وأردف الكاتب أن إسرائيل تواصل الوقوف إلى جانب المملكة العربية السعودية، خاصة في مواجهة إيران، لذلك ليس لديها خيار سوى «تجاهل» حادثة خاشقجي.

وختم الكاتب مقاله بالقول: «يبدو من المرجح أن نتنياهو يدافع عن (مبس) كجزء من حملة منظمة نيابة عن السعودية. إن مثل هذه الخطوة تجعل إسرائيل مدافعة عن إرهاب ترعاه الدولة، لكن هذا لا ينبغي أن يكون مفاجئاً جداً بالنظر إلى أن إسرائيل هي واحدة من أفضل ممارسي الإرهاب في العالم».




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.