الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
03:37 م بتوقيت الدوحة

انتخاب طبيب قطري نائبا لرئيس جمعية الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء

قنا

الأحد، 16 سبتمبر 2018
. - مؤسسة حمد الطبية
. - مؤسسة حمد الطبية
أعلنت مؤسسة حمد الطبية عن انتخاب المدير الطبي لمستشفى حمد العام ومدير مركز قطر لزراعة الأعضاء نائبا لرئيس جمعية الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء حتى العام 2020.

وتم انتخاب الدكتور يوسف المسلماني لهذا المنصب خلال اجتماع الجمعية العامة لجمعية الشرق الأوسط الذي عقد مؤخرا بالتزامن مع المؤتمر السادس عشر لجمعية الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء في العاصمة التركية أنقرة.

وأشادت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة بانتخاب الدكتور المسلماني لهذا المنصب، مشيرة إلى أن مؤسسة حمد الطبية قد نجحت في تأسيس برنامج وطني متميز لزراعة ونقل الأعضاء ما أكسب البرنامج سمعة طبية عالمية من خلال النجاحات التي حققها. 

وقالت سعادتها إن مؤسسة حمد الطبية استمرت على مر السنين في التطور والتوسع بهدف تلبية الاحتياجات المتزايدة والمتغيرة للمجتمع مع السعي الحثيث لتحقيق رؤيتها الرامية لتقديم أفضل رعاية ممكنة لجميع المرضى بصرف النظر عن جنسياتهم وأديانهم وأعراقهم.

وأضافت أن برنامج زراعة الأعضاء بمؤسسة حمد تمكن من تحقيق هذه الأهداف بعيدة المدى من خلال مرافق المؤسسة العلاجية الحديثة والمزودة بأحدث وأفضل التقنيات والكوادر التي تتمتع بقدر عال من الكفاءة والمهارة والتفاني في العمل حتى تم التمكن من إبرام اتفاقية الدوحة للتبرع بالأعضاء في عام 2009 والتي أصبحت تمثل الإطار العام لتطوير برنامج التبرع بالأعضاء وبرنامج زراعة الأعضاء في قطر.

وبدوره، أشار الدكتور يوسف المسلماني إلى أن جمعية الشرق الأوسط لزراعة الأعضاء التي تأسست منذ أكثر من ثلاثين عاما تعد من الجمعيات المهمة في المنطقة وهي تجمع نخبة من أطباء الباطنية والجراحة في مجال زراعة الأعضاء، وتمتلك الخبرات اللازمة لتطوير الرعاية الصحية وتحسين الخدمات الطبية في مجال زراعة الأعضاء في كافة بلدان الشرق الأوسط.

وأوضح الدكتور المسلماني أن الفريق الطبي بمركز قطر لزراعة الأعضاء قد أجرى منذ مطلع العام الجاري 19 عملية زراعة كلى بالإضافة إلى 7 عمليات زرع كبد، في حين تم خلال الأعوام القليلة الماضية إجراء 47 عملية لمرضى زرعت لهم 12 كبدا و35 كلية من متبرعين متوفين وأحياء.

الجدير بالذكر أن عدد المسجلين في سجل التبرع بالأعضاء في مؤسسة حمد الطبية منذ إنشائه في العام 2012 قد قارب 300 ألف متبرع وهو ما يعادل 15 بالمائة من البالغين من سكان دولة قطر.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.