الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
07:12 م بتوقيت الدوحة

إثارة مرتقبة في المجموعة الثانية لكرة القدم بـ «الآسياد»

«الأدعم الأولمبي» ينازل أوزبكستان

الوفد الإعلامي القطري

الخميس، 16 أغسطس 2018
«الأدعم الأولمبي» ينازل أوزبكستان
«الأدعم الأولمبي» ينازل أوزبكستان
يلتقي منتخبنا الأولمبي لكرة القدم مع منتخب أوزبكستان، على استاد «Pakansari» في بوجورو غرب جاكرتا، عند الساعة 3:00 عصراً بتوقيت الدوحة، ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثانية بدورة الألعاب الآسيوية الـ 18 «جاكرتا - بالمبانج 2018 «؛ حيث يبحث منتخبنا عن النقاط الثلاث بعد تعادله في لقاء الافتتاح أمام تايلاند (1-1)، ويتطلع «الأدعم» إلى صدارة المجموعة وتفادي الدخول في متاهة الحسابات أملا في الاقتراب من دور الـ 16.
ويعوّل الجهاز الفني للمنتخب على خدمات محمد سعيد في المرمى، بعد أن فضّل الجهاز الطبي إراحة محمد البكري بعد إصابته الأخيرة، وسيعتمد على طارق سلمان وتميم المهيزع وإلياس أحمد وجاسم الجلابي في الخطوط الخلفية، وعمر العمادي وحازم شحاته محورين في الوسط، وعبد الرحمن محمد بجانب ناصر النصر على الجبهة اليسرى، وخالد منير في الجناح الأيمن، ومشعل الشمري في الخط الأمامي. وربما يجري المدرب الإسباني ملغوسا تعديلات بالدفع بأحمد السعدي أو أحمد فاضل مكان عادل بدر، بعد إصابة الأخير في لقاء تايلاند، أو يلعب بمهاجمين بإدخال سعود فرحان إلى جانب مشعل.
ويعتبر المنتخب الأوزبكي من أقوى المرشحين للذهبية تحت قيادة مدربه الأرجنتيني هيكتور كوبر، ومساعده محمود فايز، وتضم المجموعة كذلك بنجلاديش ويصعد أول وثاني كل مجموعة إلى دور الـ 16، بالإضافة إلى أفضل منتخبين يحتلان المركز الثالث في المجموعات.

كوبر يراقب منتخبنا

راقب الأرجنتيني هيكتور كوبر -مدرب منتخب أوزبكستان- مباراة منتخبنا أمام تايلاند في مدرجات استاد باكنساري، برفقة مساعده محمود فايز، وسجّل بعض الملاحظات كونه سيواجه منتخبنا في لقاء اليوم.
وحقق المنتخب الأوزبكي فوزاً مستحقاً على بنجلاديش في لقاء الافتتاح (3-0) تصدّر بها فرق المجموعة.

العمادي: هاجسنا الصدارة


أكد عمر العمادي -لاعب منتخبنا لكرة القدم- تصميم جميع اللاعبين على تقديم العرض المطلوب في لقاء اليوم، مشيراً إلى «أن هدف الجميع الفوز لاعتلاء صدارة المجموعة، وهي هاجسنا سعياً إلى الاقتراب من التأهل إلى الدور الثاني».
وأضاف العمادي: «في لقاء تايلاند، تراجعنا بعد تسجيل الهدف إلى المواقع الخلفية ولم يحالفنا التوفيق، ولكن قدمنا أداء جيداً بالرغم من أن الجوانب البدنية كانت مؤثرة على الأداء في الدقائق الأخيرة، ولا بدّ من أن نكون في الفورمة اليوم حتى نقترب من التأهل، وأية نتيجة غير الفوز ستقلل من حظوظنا».

الإسباني ملغوسا: عالجنا الأخطاء


اعترف الإسباني يوناي ملغوسا -مدرب منتخبنا- بصعوبة المهمة أمام أوزبكستان، وشدد على أهمية المواجهة في ضمان مقعد لـ «الأدعم» في الدور الثاني.
وأضاف: «نريد تعزيز حظوظنا، وحاولنا في التدريبات الأخيرة التركيز على نقاط القوة والضعف ومعالجة السلبيات التي ظهرت في اللقاء السابق، وتكليف بعض اللاعبين بمهام خاصة، مع الأخذ في الاعتبار قوة المنتخب الأوزبكي، علماً بأن أن الفوز عليه يضمن التربع على قمة المجموعة وهذا ما نسعى إليه».
وأكد مدرب المنتخب أن الجهاز الطبي طمأنه على وضعية الحارس محمد البكري، واللاعب عادل بدر، بعد الإصابة التي ألمت بهما ولم يستبعد مشاركتهما اليوم.

وزيرة الثقافة الإندونيسية تفتتح ملتقى الرياضيين


افتتحت بوان ماهاراني -وزيرة التنمية البشرية والثقافة الإندونيسية- أمس، ملتقى الرياضيين (البيت الإندونيسي)، ويقع البيت في منطقة «Kuningan» جنوب جاكرتا، وتم الافتتاح بحضور إيريك زهير رئيس اللجنة المنظمة للألعاب الآسيوية، والجنرال سيافرودين الأمين العام للجنة المنظمة للدورة (INASGOC)، وعدد من الرياضيين.
وقالت بوان، في كلمتها الافتتاحية: «بيت إندونيسيا مكان لجميع الرياضيين الإندونيسيين لتعزيز التماسك ومشاركة خبرتهم واجتماعهم مع الشعب الإندونيسي، والتفاعل مع الرياضيين الذين هم مصدر إلهام للمجتمع، فضلاً عن الجماهير الأخرى من كل الدول الآسيوية الذين يريدون معرفة المزيد عن إندونيسيا».
وتم تجهيز برامج ترفيهية داخل البيت، وملعب لكرة السلة (3×3)، ومقصورات مختلفة في المطبخ الإندونيسي والفنون وأعمال التراث الإندونيسي.

بعد فوز إيران على ماليزيا
«أدعم اليد» يتأهل رسمياً للدور الثاني


تأهل «أدعم كرة اليد» للدور الثاني من منافسات اليد في الدورة، وذلك بعد فوز إيران أمس على ماليزيا 55-11، حيث حسمت النتيجة تأهل «الأدعم» وإيران للدور الثاني عن المجموعة الأولى، على أن تبقى مواجهتهما غداً في ختام الدور التمهيدي لتحديد أول وثاني المجموعة.
ويدخل منتخبنا اللقاء بفرصتي الفوز أو التعادل، حيث كان حقق الفوز على ماليزيا 64-11، وبالتالي يتفوق على إيران بفارق الأهداف.
وواصل «الأدعم» أمس استعداداته، وأدى تدريباً قوياً شارك فيه جميع اللاعبين، وهم: عبدالرزاق مراد، وعلاء الدين نبيل، ورافائيل كابوتي، ودانيال ساريتش، وجوران ستوجانوفيتش، وبيتراند روني، ومصطفى هيبة، وأمين نور الدين، وأنيس الزواوي، وأحمد مددي، ورشيد يوسف، ووجدي سنان، وفراس الشايب، وأمين زكار.
ويفتقد «الأدعم» جهود يوسف الطيب وفرانكيس كارول بسبب ارتباطهما مع فريقيهما، على أن يلتحق يوسف بن علي بالمنتخب في الدور الثاني وفرانكيس كارول بالمباراة النهائية في حال صعود «الأدعم» إليها.

«طائرتنا» الشاطئية تصل بالمبانج


وصلت أمس بعثة «أدعم الطائرة الشاطئية» إلى مدينة بالمبانج الإندونيسية التي تحتضن منافسات الرماية والبولينج والتجديف والترايثلون وكرة الطائرة الشاطئية، وكان «أدعم التجديف» وصل أمس الأول.
وتضم البعثة محمد الناصر مديراً للفريق، ومارينو ياراتسي مدرباً، واللاعبين شريف يونس وأحمد تيجان.
ويتطلع منتخبنا إلى تحقيق إنجاز جديد يعكس تطوره الكبير الذي جعله يقفز إلى المركز العاشر في التصنيف العالمي الصادر عن الاتحاد الدولي للكرة الطائرة الشهر الحالي، وذلك للمرة الأولى في تاريخه.

البوعينين يزور قرية الرياضيين
اليوم رفع العلم القطري في «آسياد»


تشهد قرية الرياضيين بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، اليوم، مراسم رفع العلم القطري، وذلك بحضور سعادة جاسم بن راشد البوعينين الأمين العام للجنة الأولمبية ومدير وأعضاء الوفد الإداري القطري، وعدد من الرياضيين القطريين المشاركين في الدورة.
وزار سعادة جاسم بن راشد البوعينين، مساء أمس، قرية الرياضيين، وتفقد سعادته مرافق القرية، كما التقى بعدد من الرياضيين القطريين واطمأن على سير تحضيراتهم وجاهزيتهم لخوض المنافسات، ورافق الأمين العام للجنة الأولمبية في الزيارة خليل الجابر مدير إدارة الشؤون الرياضية باللجنة الأولمبية.
وتشهد النسخة الـ 18 مشاركة قطرية كبيرة، بوفد يضم 478 مشاركاً من رسميين ورياضيين وإداريين وفنيين ووفد إعلامي، منهم 221 رياضياً ورياضية بواقع (192 من الذكور و29 من الإناث)، سيشاركون في ثلاثين فعالية تقام 24 منها في جاكرتا و6 في مدينة بالمبانج.
والألعاب التي ستشارك فيها المنتخبات القطرية في جاكرتا هي: كرة القدم واليد والسلة صالات وسلة الثلاثيات وألعاب القوي والغطس والسباحة وكرة الطاولة والقوس والسهم والجمباز والفروسية والملاكمة والمصارعة والمبارزة ورفع الأثقال والتايكوندو والجودو والكاراتيه والإسكواش والدراجات الهوائية والجولف والشراع والرياضات الجوية.
أما الألعاب الست التي ستشارك فيها المنتخبات القطرية في مدينة بالمبانج، فهي: الرماية والثلاثي الحديث والطائرة الشاطئية والتجديف والتنس والبولينج.

في جيلورا كارنو
«سلتنا» تواجه «الكمبيوتر الياباني»


يلتقي «أدعم كرة السلة»، اليوم، مع المنتخب الياباني في ثاني مبارياته في «آسياد» بصالة مجمع جيلورا كارنو، في السادسة والنصف مساء بتوقيت جاكرتا (14:30 بتوقيت الدوحة)، ويسعى المنتخبان للفوز الذي يضاعف من حظوظهما في الانتقال إلى الدور المقبل، خاصة أن المواجهة الختامية لكليهما ستكون يوم 25 أغسطس الحالي، وسيكون هناك متسع من الوقت لترتيب الأوراق.
البريطاني تيم لويس يدرك جيداً أن مباراة هونج كونج التي انتهت بفارق 10 نقاط (90–80) ربما لم تكن مثالية على مستوى الأداء، لكنه وضع الأعذار بحكم الوصول المتأخر إلى جاكرتا قبل المواجهة بساعات.
ويعوّل لويس على محمد أمين ومحمد يوسف في الارتدادات السريعة، وناصر الريس وعبد الباسط خالد في الريباوند الدفاعي، وخالد عبدي من خارج القوس، وكانت اليابان خسرت أمام الصين تايبيه 71-65 في لقاء الافتتاح.
وتضم تشكيلة «الأدعم» محمد يوسف، وخالد سليمان، وتانجي جونجو، وخالد رشدي، وفارس افيديتش، وعبدالرحمن يحيى، وناصر الريس، ومحمد عبدالعزيز، وعبدالحليم عيسى، واميز ميكوتيتش، ومصطفى لاشين، ومحمد أمين ميزو.

أمين نجم السلة:
مستوانا يتحسن


أعرب محمد أمين ميزو -نجم منتخبنا الوطني لكرة السلة- عن ثقته في تقديم «الأدعم» للعرض الجيد أمام اليابان اليوم.
وقال: «نأمل أن يكون لنا حضور متميز في (الآسياد) وننافس على إحدى الميداليات، ولكن هذا يتوقف على ما سنقدّمه نحن في أرض الملعب. والمهمة ليست سهلة أو صعبة، وأنا أرى أن مستوانا سيتحسن في مباراة اليوم، وستكون المواجهة مع اليابان فرصة جيدة للتعرف على قدرات لاعبيهم؛ لأن لنا مواجهة حاسمة معهم في تصفيات كأس العالم في سبتمبر المقبل. وبلا شك، منتخب اليابان سيسعى لتلافي خسارته الأولى أمام الصين تايبيه».

1681 سيارة لموكب الرياضيين


أعدت وكالة النقل في جاكرتا آلاف السيارات بمختلف أنواعها للمساعدة في إنجاح الألعاب الآسيوية، حيث وفرت الوكالة 1681 سيارة للمرافقة. وقال أندري يانسياه -رئيس وكالة النقل في جاكرتا- في تصريحات صحافية أمس، إنه من بين 1681 سيارة، هناك 306 سيارات اشتُريت حديثاً.
وستقوم السيارات الجديدة بدعم موكب الرياضيين وذهابهم من قرية الرياضيين إلى استاد بونغ كارنو الرياضي. وأضاف أن الوكالة أعدت 350 حافلة لنقل الرياضيين والمسؤولين.

الهتمي: غياب الرباعي مؤثر


طالب عبدالرحمن الهتمي -مدير المنتخبات الوطنية في اتحاد كرة السلة- اللاعبين بالقتال في مباراة اليوم، وأضاف: «المواجهة تُعتبر تحدياً بين المنتخبين، وعلينا أن نقاتل لتحقيق الآمال والتتويج بإحدى الميداليات، وإن كنا نمر بظروف صعبة لغياب عبدالرحمن سعد أفضل لاعب في آسيا للإصابة، ومنصور الحضري، وجونسون المتألق الذي لم يتمكن من الالتحاق معنا، ولكن سنسعى للظهور الإيجابي وخطف الفوز».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.